تعد هذه المقالة استكمالا للمقالات السابقة التي بعنوان -كيف تكون مسوق محتوى مبدع – content marketers - و ايضا المقالة بعنوان -مواصفات المحتوى الابداعي في الاعلام الاجتماعي Creative Content - و التي تركز على المحتوى الجيد و الابداعي و كيفية انشائه و تسويقه عبر الشبكات الاجتماعية خصوصا و على الانترنت بشكل عام
مالمقصود بالمحتوى (Content) وماهي أنواعه (Content Type)؟
لو فكرنا على مستوى أعلى فإن أنواع المحتوى هي (نص - صورة - صوت - فيديو) و كما دمجنا (الصوت و الصورة) للخروج بنوع محتوى جديد و أسميناه (الفيديو) فإن هناك أنواع أخرى مثلا الرسالة الالكترونية (email) التي يمكن أن تحوي الأنواع الأربعة من المحتوى مجتمعه و لربما تعد نوع محتوى جديد باسم (message) و لكني لا أحب أن أدخل في هذه التفاصيل و لأركز أكثر على أنواع المحتوى الألكتروني الموجودة حاليا
انواع المحتوى الرقمي (Digital Content Type)
النص (Text)
النص وهو أكثر انواع المحتوى انتشارا و هو جزء أساسي من أنواع المحتوى الأخرى أو يمكن أن تدمج معه مثلا نص على صورة أو نص على فيديو و يمكن أن يحوي هذا المحتوى نص فقط أو نص و وصلة موقع انترنت أو بريد الكتروني و يمكن أن يكون هذا النص منسق بحيث يكون ملون أو داخل جداول و غيرها , و يعد من أهم أنواع المحتوى لأنه قابل للبحث و للتعامل معه و اعادة اخراجه بأكثر من شكل محتوى , مثلا السكربت الحواري يمكن أن يتحول إلى فيلم فيديو و الصورة تساوي ألف كلمة
ومن أنواع المحتوى الأشهر حاليا هي المقالة الطويلة (Post) و المقالة المصغرة و التي أصبحت تسمى (Micro Post) و التي تم تغيير وجه الانترنت بها عبر مايسمى التدوين المصغر (Micro blog) و الذي يتم عبر شبكات التواصل الاجتماعي مثل (تويتر) و (فيس بوك)
 
[huge_it_slider id="2"]
 
الصورة (Image)
الصورة هي أشهر ثاني أنواع المحتوى منذ أن اكتشف الانسان الرسم و النقش و عبر عنها في رسوماته على الكهوف و من ثم على الحجر و بعدها على القماش حتى استخدمت وقت الطباعة و من الطبيعي كان ثاني مكون ضمن الانترنت مع النص , مايميز الصورة أنها تختزل الكثير من الكلام كما أنها تتعدى حاجز اللغات , الأن الصورة بحد ذاتها تعددت أشكالها فأصبح منها الصورة المتحركة و التي انتشرت مع بدايات الانترنت و قبلها مع التلفاز الغير ناطق و منها ماهو نوع فلسفة جديدة في التصميم مثل القصة الحوارية التي انتشرت عبر مجلات الكوميكس و كذلك الحال البروشورات التعريفية و الصور الرمزية و الانفوجرافيك
الصوت (Audio)
الصوت لربما هو ثالث أشهر أنواع المحتوى فهو أول ما انتشر بعد الطباعة عبر المذياع و مازال الصوت مؤثرا حتى في يومنا هذا فجهاز الايبود الذي أحدث ثورة في عالم الأجهزة المحمولة و قبله الوكمان مازال أساسه الصوت و حتى يومنا هذا تحولت الكتب الى كتب صوتيه و المحاضرات كذلك و اصبحت تستخدم شبكات اجتماعية مبدأ (podcast) و انتشرت عبر (iTunes) وحاليا اكثرها شهرة على الساحة (sound cloud)
الفيديو (Video)
يقال بأنه في العام (2020) سيكون ما نسبته (83%) من نقل البيانات على الانترنت للفيديو و أنا أعتقد بأنه سيكون أبكر من ذلك فقطاع الترفيه الذي يعتمد بشكل كبير على الفيديو أصبح يتحول بشكل سريع ناحية البث عبر الانترنت أما بشكل بث مباشر أو مسجل و لعل أشهر الشبكات الاجتماعية حاليا هو (يوتيوب) و لكن هناك خدمات كثيرة تعتمد تلفزيون الانترنت التفاعلي و التي بدئت تعتمد عليها الموجة الجديد من التلفلزيونات الذكية , و مايميز الفيديو بأنه أصبح هناك أنواع قصيرة جدا مثل (فين) التي تعد هي الأقصر حاليا بمدة (6) ثواني و التي اشترتها شركة تويتر و من ثم تليها خدمة (انستقرام) التي توفر فيديو لمدة (15) ثانية و بعدها كييك التي توفر الخدمة لمدة (36) ثانية , و أنواع الفيديو بحد ذاته كمحتوى داخلي خيارتها كثيرة سواء كانت من الصورة الثابته بخلفية صوتية و نصوص متحركة أو حتى شرائح عرض التي قد يعتبرها البعض كنوع من أنواع الفيديو التفاعلي المتحكم به
التطبيقات (Apps)
[huge_it_slider id="3"]
تطبيقات الهواتف الذكية حاليا تعد حاليا محتوى بحد ذاته و قد يعتبرها البعض مجرد قناة لنقل المحتوى ولكنها أيضا تعد محتوى للهواتف الذكية و التي أصبحت هي الخيار الأذكى لانتشار المحتوى بحكم طبيعة الأجهزة و ديمومة وجودها مع المستخدمين
بالنهاية حاولت أن أكون مختصرا و عدم الدخول في التفاصيل تحت كل نوع من أنواع المحتوى , إلا أن هدف هذه المقالة هي فتح أفق التفكير بأن هناك أنواع محتوى غير محدودة من أجل النشر بصيغها و التنوع بأشكال المحتوى يساعد في نشر المحتوى ووصوله لعدة شرائح بطرق متعددة

اترك تعليقا