تاريخ المقال طول المقال يتطلب قرائته
509 كلمة 4 دقيقة

منذ بدايات الإنترنت تحاول الكثير من المشاريع توفير منصات إدارة المحتوى (CMS) على الإنترنت بشكل يتناسب مع الجميع، وهذه المشكلة الأزلية التي لن تحل، فلكل مشروع مواصفات خاصة يبحث عنها، وكل مشروع يحتاج إلى تخصيص المنصة بما يتناسب مع احتياجاته وتوسعه المرحلي.

كل هذه الخدمات تحاول فتح المجال للمطورين لعمل إضافات تساعد في سد هذه الفجوات، لكن وبسبب تسهيل الأمر فإن هناك قيودا في بنية هذه المنصات حتى تكون هناك توافقية مع جميع من يود الإضافة عليها. وهذه القيود والمحدودية تسبب ثقلا ومشاكل كثيرة في المنصة نفسها، وهذا يترك دائما مجالا لمنافستها وتوفير بدائل عنها.

من خبرتي في التعامل مع هذه المنصات وتوصيتي لأصحابها ولك عزيزي القارئ  أن تبدأ بها ولكن ضع في حسبانك بأن تكون مرحلة مؤقتة، ويجب أن تحدد متى تنتهي هذه المرحلة حتى تستطيع تحديد الوقت اللازم للبدء بتطوير منصتك الخاصة التي تتناسب مع احتياجاتك وتوسعك المستقبلي.



WordPress

يقال أن أكثر من ٦٠٪ من مواقع الإنترنت مبنية على نظام إدارة المحتوى (WordPress) وما جعله مشهورا هو الإمكانيات العالية لتخصيصه وتطويعه بالشكل واللغات، وأيضا يوفر عشرات الآلاف من الإضافات التي تساعدك في عمل أي شيء قد يخطر في بالك كما يوفر مجتمعا كبيرا من المطورين الداعمين له والقائمين على بناء أدوات مساعدة له وأكثرها شهرة هو إدارة الأخبار (BBPress). كما يوفر خدمة الاستضافة مع محدودية في التخصيص من أجل الحفاظ على الأمان ويتوفر للتحميل بشكل مفتوح المصدر لتقوم بتركيبه كما تشاء. أنا كمبرمج تعامل مع (WordPress) لسنوات فإن بنية قواعد البيانات تعد سهلة ومفهومة ويمكن التعامل معها وهذه السهولة هي سبب تضخم وترهل المنصة كلما كبرت وتخصصت بشكل أكبر.


woocommerce

منصة إدارة المتاجر الإلكترونية (woocommerce) القائمة على (WordPress) أساسا، مبنية فوق (WordPress) لتستفيد من سهولة وانتشار نظام (WordPress) بها يمكنك أن تبني متجرا الكترونيا كإضافة فوق هذا النظام. وأكرر لعل من يعتمد على (woocommerce) عليه أن يكون مستعدا للتبديل السريع والانتقال في أقرب وقت بنفس سرعة تركيب النظام والتعامل معه.


Magento

من أقدم وأشهر منصات إدارة المحتوى والتي تخصصت في إدارة المتاجر الإلكترونية، ووفرت بيئة متكاملة من ناحية الإضافات ومجتمع المطورين والدعم المستمر لهذه المنصة والتي تم الاستحواذ عليها مؤخرا من قبل العملاق (Adobe). تتوفر المنصة على شكل خدمة مع الاستضافة أو مفتوحة المصدر لتقوم بتركيبها كما تشاء. أنا كمبرمج تعامل مع (Magento) لسنوات فإني أستطيع الجزم بأنها أسوأ منصة من ناحية تصميم قواعد البيانات والبرمجة وكأن أحدهم تعمد الإساءة في كتابة كودها من أجل تعقيده.


shopify

هذه الخدمة تتوفر على شكل (SaaS) وكانت سببا في تسهيل دخول الناس إلى عالم التجارة الإلكترونية، فبمبلغ بسيط تستطيع بناء متجرك الإلكتروني وتتوفر لك الكثير من الخدمات والتي تعد أهمها خدمات الدفع والشحن بضغطة زر في الكثير من الدول التي تدعم ذلك، ومع الوقت بدأت الخدمة توفر المزيد من التخصيص والأدوات المساعدة لتقدم الكثير من الخدمات لروادها. كمبرمج درس وتعامل مع (Shopify) لأشهر فإني أستطيع الجزم بأنها أكثر خدمة تقوم بتوريط من يبني عليها، فهي تبدو للوهلة الأولى رخيصة ولكن مع الوقت تزيد الخدمات التي تدفع شهريا من أجل أشياء بسيطة، والأهم هو الصعوبة في تخصيصها وترجمتها.


Moodle

نظام إدارة التعليم (moodle) بدأ كحل مثالي من أجل إدارة التعليم أون لاين ومع الوقت بدأ يترهل. أنا كمبرمج استخدمه وتعامل معه لبضع أشهر في السابق لا أعتقد بأنه قابل للتطور السريع وذلك لنفس الأسباب التي واجهتها (WordPress). كما يتوفر النظام بشكل مفتوح المصدر أساسا ويقوم مجتمع من الشركات التي تساعد في تركيبه وتخصيصه لك.