تاريخ المقال طول المقال يتطلب قرائته
497 كلمة 4 دقيقة

بعد تجارب كثيرة أحببت أن أدلكم على أفضل دورة تدريبية في مجال ريادة الأعمال والعمل الحر. هذه الدورة مدتها طويلة جدا مقارنة بأي دورة تدريبية أخرى وبالتالي فإن تكلفتها مرتفعة ولكن بما أنها عملية فإن نتائجها مضمونة 100%.

ميزة هذه الدورة بأنها ستجعلك ممارسا محترفا من اليوم الأول في مشروعك الخاص الذي تود التطبيق عليه وتدلك خطوة بخطوة على كل ما تود معرفته، والأهم من هذا كله هو أن هذا المشروع هو ملكك 100% ؛ فإن نجحتَ في الدورة في أي وقت فأنت تستطيع الإكمال في هذا المشروع، وإن لم تستطع إتمام هذه الدورة فإنك ببساطة ستغلق هذا المشروع.

من شروط هذه الدورة هو أنّه يجب أن تفرغ لها وقتا كبيرا من يومك؛ ولنقل يجب أن لا يقل عن 6-8 ساعات يوميا وبإمكانك التدريب يوميا أكثر من ذلك، فكلما أعطيتها من وقتك وجهدك كلما تخرّجت منها بشكل أسرع ونجاح أكبر. الواجبات اليومية التي ستقوم بإنجازها هي واجبات عملية سينجزها أي رائد أعمال خلال تأسيس عمله.

تكلفة هذه الدورة تختلف من بلد لآخر ومن مدينة لأخرى ومن فكرة مشروع لآخر ولكنها مرتفعة مقارنة بأي دورة تدريبية أخرى. لكن لو قارناها بالتعليم الجامعي فإن السنة الدراسية تُعدّ متوسطة السعر أو مقاربة لتكاليف السنة الدراسية الجامعية، إذن هي فرصة مناسبة.

على سبيل المثال هذه الدورة تكلف ما بين 60 ألف ريال سعودي وقد تصل إلى 500 ألف ريال سعودي ويمكنك طبعا البدء بأقل من الحد الأدنى أو أكثر من الحد الأعلى وذلك حسب المشروع العملي الذي تودّ التطبيق عليه.

من أهم مميزات هذه الدورة هو أنك ستمارس بيديك وتتعلم من أخطائك وتكتسب خبرة عملية حقيقية في مجال مشروعك وبالتأكيد ستكون قد جهّزتَ مشروعك للسوق فأنت لن تخسر الوقت بل ستكسب كل ذلك.

دعني أخبرك عن خطوات هذه الدورة التدريبية العملية؛ ستقوم من خلالها أولا بدراسة فكرة مشروعك وتحليل السوق ومن ثمّ عمل خطة عمل مبدئية ومن ثم ستقوم بتنفيذ ما يسمى (MVP) والذي سينطبق على كل الحالات، سواء كان مشروعا لمنتج أو خدمة في أي مجال
ستقوم بعدها بدراسة تقبّل الناس لها ومن ثم التعديل والتحسين على المنتج أو الخدمة حتى تصل إلى القناعة بأن ما تقوم به هو ما يحتاجه الناس وبعدها ستقوم بإنزاله للسوق وتسويقه وبيعه وقياس نجاحك.

إن كان المشروع مطعما فأنت ستستأجر المقر وتقوم بعمل التصاريح اللازمة وتقوم بتصميم الديكور وتدخل في مجال توظيف العمالة والبحث عن المكائن وطريقة العرض والتسعير و حتى افتتاح المطعم والتسويق له وخدمة الزبائن.

بعد كل ما سبق من مميزات أليست هذه الدورة تستحق الدراسة لمدة سنة؟ أوليس مبلغها يعدّ متواضعا مقارنة بتكاليف الدراسة الجامعية؟

إذن عليك بالعنوان للتقديم على هذه الدورة؛ حي الأحلام، شارع الأفكار، بناء التسويف، الطابق فوق السطوح، الفكرة الأخيرة.

نعم عزيزي القارىء هذا العنوان في عقلك وعقل كل شخص لديه فكرة مشروع خاص؛ ابدأ اليوم بالانضمام لهذه الدورة العملية وذلك بالبدء بتنفيذ مشروعك بشكل عملي وواجه التحديات والصعوبات والعقبات وتعلم من إخفاقاتك وفي النهاية ستحصل على سجل تجاري بين يديك يدلّ على أنك قد بدأت الدراسة في هذا المعهد كما هو الحال مع أي جامعة عريقة حول العالم.

والعبرة في النهاية هل كنت طالبا نجيبا حتى تحصل على شهادة التخرج والتي لن تحتاج إلى ورقة لإثبات نجاحك بها بل ستجدها من خلال نجاح عملك وازدهاره.

سجل الآن و ابدأ الدراسة!